المكتب الإقليمي للجامعة الوطنية لموظفي التعليم بالرباط ينظم لقاء تواصليا

آخر تحديث : الأحد 13 يناير 2019 - 12:13 مساءً

نظم المكتب الإقليمي للجامعة الوطنية لموظفي التعليم المنضوي تحت لواء الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب بالرباط لقاء تواصليا يوم السبت 12 يناير2019 بالمقر المركزي للاتحاد بحي الليمون بالرباط، أطره نائبا الكاتب العام، حميد ابن الشيخ و خالد السط، وعبد اللطيف بلعماري عضو المكتب الوطني والكاتب الجهوي للجامعة بالرباط سلا القنيطرة .

وأكد ابن الشيخ عضو اللجان الموضوعاتية للحوار القطاعي مع وزارة التربية الوطنية في كلمته ان الحوار القطاعي لم يرق الى تطلعات أسرة التربية الوطنية خصوصا الفئات المتضرر بالقطاع، مما جعل النقابات التعليمية
تتحفظ على منهجية تدبير الحوار خصوصا بعد الإصرار على عدم الإجابة عن بعض الملفات كالترقية بالشهادات و ملف دكاترة القطاع.

من جانبه أبرز خالد السطي في كلمته مستجدات الحوار الاجتماعي ومستقبل التفاوض بين الحكومة والمركزيات النقابية الأكثر تمثيلية في ظل ما تعرفه العلاقة من توترات وخصوصا بعد اللقاء الأخير لوزير الداخلية مع ممثلي النقابات.

من جهته ركز بلعماري و الذي يمثل الجامعة في اللجنة الموضوعاتية الخاصة بالنظام الاساسي على مآل النظام الأساسي المرتقب والذي توقف الحوار بشأنه بعد رفض الوزارة تسليم ممثلي النقابات النسخة الأولية لمشروع النظام

وعرج على بعض النقط التي وقع الخلاف بشأنها من قبل التأديب والتحفي، وركز على المستجدات التي جاء بها مشروع الوزارة في تصنيف الفئات و توصيف المهام.

ودعا الى التكتل لمواجهة التحديات التي تواجه الشغيلة التعليمية و الانخراط في العمل النقابي خصوصا بعد الممارسات التي تشهدها الساحة التعليمية كالتضييق على ممارسة الحق النقابي و التهديدات التي تلقتها بعض الهيئات كالمفتشين و مديري المؤسسات التعليمية، اما على صعيد جهة الرباط سلا القنيطرة فقد أكد على الخروقات التي يعرفها تدبير الشأن التربوي والتي يخوض في شأنها المكتب الجهوي نضالات لإجبار الأكاديمية على التراجع عنها و تفعيل المحاضر المشتركة بين نقابته و الأكاديمية .

وفي ختام اللقاء أعطيت الكلمة للحضور لبسط تساؤلاتهم واستفساراتهم حول بعض الإشكالات التي تعرفها المنظومة التربوية خصوصا شق تدبير الموارد البشرية ومنظومة الواجبات و الحقوق.

2019-01-13
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

redacteur