تنسيق نقابي في قطاع التكوين المهني يعلن عن ميلاد هيئة للتنسيق لتكون جبهة موحدة

آخر تحديث : الأحد 13 يناير 2019 - 1:31 مساءً

أعلن تنسيق نقابي في قطاع التكوين المهني يضم كل من الجامعة المغربية للتكوين المهني المنضوية تحت لواء الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، والجامعة الحرة للتكوين المهني، والتنسيقية الوطنية المستقلة حاملي الشواهد غير المحتسبة بمكتب التكوين المهني، والجمعية الوطنية للحماية الاجتماعية لمستخدمي مكتب التكوين المهني العاملين بالمؤسسات السجنية، والمنتدى الوطني البيداغوجي للتكوين المهني، عن ميلاد هيئة للتنسيق لتكون جبهة موحدة لطرح الحلول المنطقية والدفاع عن الملفات المطلبية.

ودعا التنسيق الذي يعد الأول من نوعه في تاريخ قطاع التكوين المهني، الإدارة لفتح الحوار الجاد والهادف مع مكونات التنسيق لجعل التكوين المهني في المغرب في مصاف الأوراش التي ستساهم في إنجاح النموذج التنموي الجديد بالمغرب.

وأكد التنسيق أنه سيعقد ندوة صحفية سيتم خلالها توضيح رؤية التنسيق الوطني للمساهمة الفعالة لإصلاح القطاع، كما قرر التنسيق تسطير برنامج نضالي يتوافق والمرحلة الحرجة الحالية.

 

2019-01-13
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

redacteur