نقابة قطاع النقل الطرقي للبضائع تتدارس القضايا المطروحة على طاولة الحوار مع الوزارة الوصية

آخر تحديث : الجمعة 1 فبراير 2019 - 1:04 مساءً

اجتمع المكتب الوطني للنقابة الوطنية لقطاع النقل الطرقي للبضائع المنضوي تحت لواء الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، الأربعاء 30 يناير 2019  بمقر الاتحاد بالرباط، لتدارس مجموعة من القضايا المطروحة على طاولة الحوار مع الوزارة الوصية على القطاع، و مناقشة بعض المقتضيات التنظيمية .

وأشار الأستاذ عبد العزيز الطاشي عضو المكتب الوطني للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب  الذي ترأس الاجتماع، (أشار) إلى بعض المقتضيات التنظيمية للاتحاد  كما أعطى توجيهات تأطيرية في طرق التفاوض، منوها بنضالات أعضاء النقابة الوطنية لقطاع النقل الطرقي للبضائع، كما أشاد بالدور البارز الذي يلعبه أعضاء المكتب الوطني الذين شاركوا في جولات الحوار الأخيرة سواء على مستوى الوزارة الوصية  أو اللجان التي تنعقد بمديرية النقل عبر الطرق والسلامة الطرقية.

من جهته أطلع الأخطلعأ القرقوري مصطفى الكاتب العام للنقابة الوطنية لقطاع النقل الطرقي للبضائع، أعضاء المكتب الوطني على آخر المستجدات، مشيدا بتضحيات وروح المسؤولية العالي التي أبان عنها  مناضلو النقابة الوطنية خلال  خوضهم للوقفات الاحتجاجية للتنديد بالاختلالات الخطيرة التي تعرفها مقالع ومستودعات الرمال بإقليمي آسفي والصويرة،  ونوه بتفهم السلطات الإقليمية لمطالب المهنيين العادلة وعلى رأسها تحديد الحمولة القانونية من المنبع بجميع مقالع الرمال والمستودعات.

وبعد نقاش مستفيض لجميع القضايا المطروحة تم التأكيد على الحوار الجاد والمسؤول من أجل تحقيق المطالب الملحة وعلى رأسها تعديل بعض بنود مدونة السير المجحفة في حق مهنيي القطاع، والتحذير من التسرع في إخراج البرنامج التعاقدي إلا بعد التوافق مع الهيئات النقابية الممثلة للقطاع.

كما طالب المكتب بتسريع إخراج مراسيم  مجانية التكوين الأولي الإلزامي والتكوين المستمر  للحصول على البطاقة المهنية ، والعمل عاجلا على إنجاز البنيات التحية الضرورية لتطبيق أوقات السياقة والراحة بجميع المحاور الطرقية.

ودعا الجهات المعنية للإسراع  بتطبيق القانونين99.15 و 98.15 المتعلقين بنظام التغطية الصحية للمهنيين غير الإجراء، وإصدار قرار وزاري يسمح بالرفع من الوزن الالاجمالي المؤذدن به للشاحنات ذات الأوزان الصغرى والمتوسطة، والعمل على إخراج قانون الاستفادة من الغازوال المهني.

2019-02-01
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

redacteur