الحلوطي: الاتحاد سيبقى ملتزما بتعليق المشاركة في الحوار الاجتماعي طالما العرض الحكومي لم يتحسن

آخر تحديث : الإثنين 4 فبراير 2019 - 10:05 صباحًا

أكد الأمين العام للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب الاخ عبد الإله الحلوطي، أن المشهد السياسي الوطني مرتبك وغير واضح ويتسم بالضبابية ، وهو ما يعيق الحوار الاجتماعي في الوصول الى مداه ويجعل منه حوارا لا يحقق النتائج المرجوة التي تخدم مصالح الوطن والشغيلة.

وقال الحلوطي في الكلمة الافتتاحية للدوارة العادية للمجلس الوطني للاتحاد السبن 2 فبراير 20&9 بمركز المعمورة بسلا، إن “الاتحاد يفكر في كيفية عقلنة العلاقة بين المكونات النقابية داخل الساحة الوطنية، مشيرا إلى أن الاتحاد يقوم بمحاولات مع بعض النقابات للتواصل والتحاور مع الحكومة في إطار مشترك، تجنبا للتشرذم النقابي الذي ينعكس سلبا على الشغيلة والعمل النقابي.

ووجه الحلوطي نداء الى النقابات للبحث عن الحدود الدنيا للتعاون والعمل المشترك سواء في إطار الحوار الاجتماعي مع الحكومة أو في حالة الاضطرار إلى اتخاذ أشكال نضالية، مشددا على ضرورة تحقيق توازن قوة بين الحركة النقابية والحكومة لخدمة مصلحة الاجراء والمستخدمين ومصلحة الوطن.

وأشار الحلوطي إلى أن النقابات أخطأت التقدير وتدبير ملف الحوار الاجتماعي سنة 2016 لأسباب لا علاقة لها بخدمة الأجراء حين رفضت التجاوب مع العرض الذي تقدم به رئيس الحكومة السابق عبد الإله بنكيران، والذي تضمن مجموعة من النقط الايجابيات،خصوصا تحمل اقتطاعات التقاعد كانت ستفيد المغاربة وتسمح للنقابات بالتفاوض مع الحكومة الحالية في قضايا أخرى، مؤكدا أنه كان المفروض من النقابات تحقيق جزء من المطالب والنضال من أجل تحقيق الجزء المتبقي.

وبخصوص موقف الاتحاد من جلسات الحوار الاجتماعي الأخير، أكد الحلوطي أن الاتحاد سيبقى ملتزم بتعليق المشاركة في الحوار طالما العرض الحكومي لم يتحسن ويستجب للمقترحات المقدمة من النقابة، معتبرا أن الحكومة اعتمدت منهجية خاطئة في التفاوض بخصوص الحوار الاجتماعي من خلال تبنيها نفس العرض، دون أن تقوم بتجديد العرض السابق لتحافظ على مسار الحوار مع احتفاظها ببعض أوراق التفاوض.

وأكد الأمين العام أن الاتحاد ليس هدفه التصعيد أو المزايدة لكنه لن يقبل بأي شيء بعدما تقدم بالعديد من المقترحات ومازال ينتظر الدر عليها، مردفا “لن نظل مكتوفي الأيدي بل لابد من اتخاذ المبادرات النضالية التي تنسجم مع مبادئ ومواقف الاتحاد، داعيا رئيس الحكومة لبدل مجهود أكبر وتقديم عرض ممكن ومقبول يستجيب لتطلعات الشغيلة والأجراء.

2019-02-04
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

redacteur