جامعة موظفي الجماعات المحلية تؤكد تشبثها بكل نقاط ملفها المطلبي لاسيما نظام أساسي منصف لموظفي الجماعات الترابية

آخر تحديث : الإثنين 18 فبراير 2019 - 12:17 مساءً

أكدت الجامعة الوطنية لموظفي الجماعات المحلية المنضوية تحت لواء الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب على تشبثها بكافة نقاط ملفها المطلبي لاسيما نظام أساسي عادل ومنصف لموظفي الجماعات الترابية، معلنة استعدادها التام لمواصلة الحوار والتشاور في إطار لجنة تقنية مع المديرية العامة ومواردها البشرية تهيئا للقاء يوم 7 مارس المقبل.

وثمنت الجامعة خلال اللقاء التشاوري الثاني الذي عقدته، الخميس 14 فبراير 2019 بمقر المديرية العامة للجماعات المحلية، مع المديرية في إطار سلسلة المشاورات التي دشنتها وزارة الداخلية لإعطاء دفعة جديدة للحوار القطاعي المتوقف منذ سنة 2010، (ثمنت) مبادرة الوزارة الوصية والمديرية المتمثلة في فتح أبواب الحوار القطاعي من جديد، معلنة تشبثها بمأسسة الحوار القطاعي وجدولة لقاءاته والدعوة لإحياء اللجان الإقليمية وتمكينها من آليات ووسائل العمل.

وأعلنت الجامعة خلال اللقاء الذي حضره الوالي المدير العام للجماعات المحلية وأطر المديرية العامة للجماعات المحلية، تمسكها بالحوار الجاد والمسؤول كآلية أساسية وفعالة لحل كل الإشكالات والدفاع عن الحقوق والمكتسبات، داعية مناضليها ومناضلاتها وكافة الشغيلة الجماعية للمزيد من اليقظة والاستعداد لمواصلة النضال على كل المستويات وكل الأساليب، إن على مستوى الاحتجاج ورفع المطالب أو على مستوى الحوار والتفاوض.

2019-02-18
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

redacteur