مريمي يسائل أخنوش بسبب حرمان أعضاء الجامعة المغربية للفلاحة من التسهيلات الممنوحة للمنظمات النقابية

آخر تحديث : الثلاثاء 19 فبراير 2019 - 1:54 مساءً

وجه عبد الصمد مريمي نائب الأمين العام للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب والمستشار البرلماني، سؤالا لوزير الفلاحة والصيد البحري عزيز أخنوش، بخصوص حرمان أعضاء الجامعة المغربية للفلاحة المنضوية تحت لواء الاتحاد من التسهيلات الممنوحة للمنظمات النقابية.

وساءل مريمي، الوزير عن دواعي رفض المصالح المكلفة بالموارد البشرية بالوزارة للطلبات المقدمة من طرف الجامعة لتمكين أعضائها من التسهيلات النقابية وفقا لمقتضيات المنشور عدد 17/94 د بشأن تقديم التسهيلات للمنظمات النقابية، لاسيما ما يتعلق منها بتمتيع المسؤولين النقابيين برخص استثنائية أو الإذن بالتغييب بمناسبة استدعائهم للمؤتمرات المهنية النقابية الوطنية والدولية.

وأكد مريمي أن مقتضيات النظام أساسي العام للوظيفة العمومية قد نصت بشكل واضح على الوضعيات التي يكون عليها المسؤولين النقابيين والتي تستوجب من الإدارة التجاوب مع الطلبات المقدمة بشأنها، وهو نفس الأمر نصت عليه التوصية الدولية الصادرة عن مكتب العمل الدولي المتعلقة بحماية ممثلي الأجراء التي أكدت على منح تسهيلات للقيام بمهام تمثيلية.

وتساءل مريمي عن الإجراءات التي تعتزم الوزارة القيام بها لتصحيح هذه الوضعية وضمان حقوق المسؤولين النقابيين التي تخولها لهم المقتضيات التشريعية والتنظيمية ولاسيما التسهيلات الممنوحة للمنظمات النقابية.

2019-02-19
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

redacteur