انعقاد الدورة العادية للمجلس الوطني للجامعة الوطنية لقطاع الصحة

آخر تحديث : الثلاثاء 5 مارس 2019 - 11:47 صباحًا

عقدت الجامعة الوطنية لقطاع الصحة المنضوية تحت لواء الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب أيام الجمعة السبت والأحد 22- 23 و24 فبراير2019 بمعهد فنون الصناعة التقليدية الدورة العادية لمجلسها الوطني تحت شعار “إنجاح الحوار الاجتماعي القطاعي رهين بإنصاف جميع الفئات ” .

واستهل الأخ الكاتب الوطني الدكتور رضى شروف افتتاح الدورة بكلمة شكر وترحيب بالإخوة والأخوات مناضلي ومناضلات الجامعة حيث اعتبر حضورهم ومشاركتهم إشارة قوية على أن الجامعة كتنظيم نقابي وكهيئة تمتلك الكثير من مقومات النجاح والفاعلية في الساحة تنظيما وانضباطا ، وعلامة خير تبشر بنجاح هذه المحطة التنظيمية التي تعتبر من المحطات المهمة خصوصا  تزامنها مع انطلاق الحوار الاجتماعي القطاعي .   

وأضاف شروف أن انعقاد المجلس الوطني يندرج أيضا في السياق الزمني المــُـبـَرْمج للمجالس الوطنية للجامعات والنقابات المنضوية تحت لواء الإتحاد الوطني للشغل بالمغرب، وبذلك تسجل الجامعة الوطنية لقطاع الصحة احترامها وانضباطها لقرارات وتوصيات الإتحاد .

وقد عبر الأخ الكاتب العام للجامعة الوطنية لقطاع الصحة في الجلسة الافتتاحية من خلال التقرير الأدبي عن دور الجامعة و أهم الإنجازات والمحطات والخطوات النضالية التي قامت بها وطنيا وجهويا وعن أشغال اللجان وكذا المكاتب المجالية، والإجراءات التنظيمية والهيكلية والنضالية التي تمّ اتخاذها، مؤكدا أن الجامعة بصمت مرحلة مهمة  بتكريس المواقف الثابتة من القضايا التي شغلت الرأي الوطني الصحي بتثمين ومساندة نضالات جميع الفئات وتبني ملفاتها العادلة والمشروعة، والوزارة اليوم مدعوة أكثر من أي وقت مضى إلى الاستجابة العاجلة للمطالب والاهتمام بمواردها البشرية الرافعة الأساسية والحقيقية  للمنظومة الصحية .

من جانبه قدم النائب الثاني للكاتب الوطني عرضا حول تحديات الحوار الاجتماعي القطاعي  تطرق فيه إلى قراءة للدورية رقم 11 الصادرة في 04 فبراير 2019 و إلى مستجدات الحوار مع وزارة الصحة ، ومواقف الجامعة ورؤيتها لهذا الحوار كما أعطى بعض المؤشرات عن آفاقه .

2019-03-05
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

redacteur