إطلاق أكاديمية المرأة النقابية وتكريم المناضلة ماء العينين

آخر تحديث : الإثنين 25 مارس 2019 - 1:16 مساءً

نظمت اللجنة المركزية للمرأة النقابية التابعة للجماعة الوطنية لموظفي التعليم المنضوية تحت لواء الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، الأحد 24 مارس 2019، الملتقى الوطني الرابع للمرأة النقابية وذلك تحت شعار ” تكوين شامل ومستمر…من أجل فعل نسائي نقابي قوي”.

وتميز ملتقى هذه السنة بإطلاق أكاديمية المرأة النقابية للجامعة، التي تتوخى تحديد آفاق العمل للمرأة النقابية في ظل الجامعة، حيث أكدت المنسقة المركزية الأستاذة حليمة شويكة، أن الأكاديمية تسعى إلى تحقيق العديد من الغايات والتي تتمثل أساسا في التمكين النقابي للمرأة بمشاركتها في صناعة القرار وقيادة الساحة النضالية والإسهام في بلورة مقترحات تربوية وبيداغوجية للمنظومة التربوية في القطاع.

وأضافت شويكة في تصريح لموقع الاتحاد أن الأكاديمية تهدف إلى الرفع من مستوى الوعي والتكوين النقابي للمرأة داخل الجامعة، والتمرس على لآليات الحوار والتفاوض وتنمية المهارات التواصلية وتمكينها من الثقافة القانونية والحقوقية.

وأشارت شويكة أن الملتقى الرابع الذي تحضره اللجنة المركزية والمنسقات الجهويات والإقليميات للجامعة، شكل مناسبة لعرض ذليل أكاديمية المرأة النقابية ومناقشته وكيفية تنزيله بما يسمح بإنجاح هذه الخطوة المميزة للجامعة.

 

من جانبه ذكر الكاتب الوطني للجامعة الوطنية لموظفي التعليم، الأستاذ عبد الإله دحمان بأهم المراحل التي قطعتها المرأة النقابية داخل صفوف الجامعة التي عملت على التمكين لها وفق برامج اشتغلت عليها منذ سنوات، توجت اليوم بإطلاق مشروع أكاديمية المرأة النقابية التي ستحتضن قياديات ومناضلات الجامعة.

كما ذكر دحمان بمستجدات الساحة التعليمية، معبرا عن موقف الجامعة الرافض لكل أشكال العنف الذي تعرضت له الأسرة التعليمية التي تحتج بطريقة سلمية من أجل مطالبها المشروعة.

هذا وتميز الملتقى الوطني الرابع بتكريم المناضلة أمينة ماء العينين، عضو المكتب الوطني للاتحاد وعضو المكتب الوطني للجامعة وممثلتها في المجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي، اعترافا بما تقدمه من مجهودات مهمة داخل صفوف الجامعة وعرفانا بمسارها النضالي المتميز وعطائها النقابي المستمر.

وعرف النشاط تقديم عرض قيم للأكاديمي والمفكر الدكتور محمد طلابي، تناول من خلاله نظرية العمل النقابي وكيفية تجديده بالنظر إلى المستجدات والمتغيرات الحالية.

وشهد الملتقى عرض تجارب المسؤولات الإقليميات للجامعة الوطنية لموظفي التعليم، ويتعلق الأمر بكل من الأخت نعيمة بوبيس، والأخت حورية بيلوش، أثبتن قدرة نجاح المرأة على تحمل المرأة النقابية للمسؤولية التنظيمية والتدبيرية والتفاوضية.

2019-03-25
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

redacteur