جامعة قطاع الصحة بالعيون الساقية الحمراء تدين القمع والتعنيف الذي تعرض لهما مناضلات ومناضلي الجامعة

آخر تحديث : الجمعة 5 أبريل 2019 - 11:41 صباحًا

عبر المكتب الجهوي للجامعة الوطنية لقطاع الصحة بجهة العيون الساقية الحمراء المنضوي تحت لواء الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، عن إدانته للقمع والتعنيف الذي تعرض لهما مناضلات و مناضلي الجامعة خلال الوقفة الاحتجاجية المنظمة امام مقر المديرية الجهوية للصحة بالعيون، يوم الخميس 04 ابريل 2019، والذي خلف 5 اصابات و جروح بين صفوف المشاركين.

واعتبر المكتب أن اعتماد المقاربة القمعية ضد الوقفة الاحتجاجية السلمية وتعنيف مناضلين و مناضلات الجامعة والتعامل معهم بنوع من الإهانة و الممارسات الحاطة بالكرامة الانسانية ، هو ضرب صارخ للحق في التظاهر والاحتجاج و التجمع السلمي، المكفول دستوريا و الذي تقره المواثيق و القوانين الدولية.

وأكد المكتب أن اللجوء إلى العنف والقوة لقمع المحتجين وإخراس أصوات الحق، المطالبة بإيفاد لجان مركزية للوقوف على الاختلالات المالية و الإدارية، فرصة صريحة لإفلات المتورطين من المحاسبة وضمانة لهم للتمادي في الفساد.

وحمل المكتب المسؤولية كاملة للمسؤولين عن القطاع اقليما وجهويا ووطنيا، بعد نهج المكتب الجهوي لجميع السبل السلمية و المشروعة من مراسلات و بيانات و احتجاجات ، من اجل تسليط الضوء على الملفات المطروحة و ايفاد لجان مركزية للتحقيق في الاختلالات المالية و الادارية التي يعرفها القطاع بالجهة، مؤكدا أنه سينظم مسيرة جهوية سيتم الاعلان عن توقيتها و مسارها عاجلا عبر بلاغ للمكتب الجهوي للجامعة .

وأشاد المكتب باستماتة و استعداد مناضليه ومناضلاته للتضحية والنضال والانخراط الفعلي والمسؤول لانجاح جميع المحطات الاحتجاجية المسطرة، مهنئا الشرفاء من المتعاطفين و المتعاطفات مع نضالات و مطالب الجامعة الوطنية لقطاع الصحة لمواقفهم الثابتة و المبدئية.

2019-04-05 2019-04-05
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

redacteur