جامعة موظفي التعليم تدعو أساتذة “الزنزانة 9” إلى خوض الإضراب الوطني وتحمل الحكومة والوزارة مسؤولية الأوضاع

آخر تحديث : الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 11:14 صباحًا

دعت الجامعة الوطنية لموظفي التعليم المنضوية تحت لواء الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، جميع أساتذة “الزنزانة 9” إلى خوض إضراب وطني لمدة أسبوع ابتداء من 22 أبريل 2019 قابل للتمديد مرفوقا باعتصام ممركز بالرباط.، احتجاجا على الإصرار المتواصل للحكومة ولوزارة التربية الوطنية على الاستمرار في نهج سياسة صم الأذان رغم كل الاحتجاجات والنضالات الراقية والسلمية على مدى سنوات، ورغم وعود الوزراء المتعاقبين على الوزارة منذ 2012.

وحملت الجامعة في بيان لكتابتها العامة، الحكومة ووزارة التربية الوطنية المسؤولية الكاملة لما آلت إليه الأوضاع بالمنظومة التربوية وما ستؤول إليه مستقبلا، معلنة استنكارها التلكؤ في الاستجابة للملف المطلبي لأساتذة الزنزانة 9 وفي مقدمته الترقية الفورية إلى السلم العاشر بأثر رجعي مال وإداري منذ موسم 2012/2013.

ونددت الجامعة بالقمع الهمجي الذي يطال الأشكال الاحتجاجية والمحطات النضالية السلمية للشغيلة (الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، أساتذة الزنزانة 9، حاملي الشهادات….)، مسجلة استنكارها الشديد لسياسة التضييق على مناضلات ومناضلي الزنزانة 9 وكذا الإجهاز على حقوق وحريات الشغيلة خاصة حق الإضراب عن العمل وحق التظاهر والاحتجاج والتي يكفلها الدستور والمواثيق الدولية.

وأعلنت رفضها القاطع للحلول الترقيعية والعقيمة المقترحة في اجتماع 25 فبراير 2019 وكل ما يصب في الطرق التقليدية للترقية باعتبارها قرصنة واضحة لأقدمية أساتذة الزنزانة 9، محملة الوزارة الوصية المسؤولية الكاملة في تعطيل المؤسسات التعليمية باعتبارها مرفقا عاما وفي هدر المزيد من الزمن المدرسي للمتعلمين وما قد يترتب عن ذلك في حالة استمرارها في المماطلة والتسويف تجاه مطالب مختلف الفئات التعليمية. وأكدت الجامعة عزمها خوض أي شكل نضالي بلا هوادة ولا تراجع حتى تتم الاستجابة للملف المطلبي كاملا، وأشادت بجميع مناضلاتها ومناضليها، داعية إلى الصمود والإستماثة في الدفاع عن حقوقهم العادلة والمشروعة وإلى رفع مستوى التعبئة والحضور بكثافة لإنجاح هذه المحطة المصيرية.

وأعلنت الجامعة دعمها لجميع الفئات المتضررة (أطر الإدارة التربوية، الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، ضحايا النظامين الأساسيين 85/03، حاملو الشهادات، المساعدون الاداريون والمساعدون التقنيون، المكلفون خارج إطارهم، المقصيون من خارج السلم، المبرزون، المستبرزون، هيئة التفتيش، ملحقو الإدارة والاقتصاد، الملحقون التربويون، الأساتذة المرسبون، الدكاترة….).بيان الزنزانة 9 أبريل

2019-04-16
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

redacteur