مريمي يسائل أمزازي ويتيم بخصوص عدم تعيين ممثلين عن “untm” في المجلس الإداري لمكتب التكوين المهني

آخر تحديث : الجمعة 19 أبريل 2019 - 2:37 مساءً

دعا عبد الصمد مريمي، المستشار البرلماني ونائب الأمين العام للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي ووزير الشغل والإدماج المهني إلى الكشف عن  السبب وراء عدم تعيين ممثلين عن الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب في المجلس الإداري لمكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل.

وساءل مريمي، الوزيران عن الإجراءات التي ستقوم بها وزارتيهما لتصحيح هذه الوضعية، مذكرا بالقانون المتعلق بإحداث مكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل،التي أوكلت مهمة تسييره إلى مجلس إداري يتألف من 28 عضوا من بينهم7 ممثلين للشغالين يعينون لمدة ثلاث سنوات باقتراح من المنظمات المهنية الأكثر تمثيلا.

وأكد مريمي أن عدم تمثيل الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب في المجلس الإداري يشكل اعتداء على حق قائم لفائدة منظمة نقابية بموجب المقتضيات التشريعية والتنظيمية المؤطرة لهذه التمثيلية، لافتا إلى أن، “مشروعية التمثيلية بالمجلس الإداري تستند إلى مقتضيات تشريعية وتنظيمية وليس إلى السلطة التقديرية للإدارة”، مضيفا أن الاتحاد يعد من المنظمات المهنية الأكثر تمثيلا، لتوفره على الشروط المحددة لصفة الأكثر تمثيلا كما نصت على ذلك مقتضيات المادة 425 من مدونة الشغل، ومنها حصوله على أكثر من 6% من مجموع ممثلي المأجورين بناء على نتائج الانتخابات الأخيرة لسنة 2015.

2019-04-19 2019-04-19
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

redacteur