جامعة موظفي التعليم تدعو الحكومة والوزارة إلى احترام الحق في التظاهر السلمي

آخر تحديث : السبت 27 أبريل 2019 - 12:15 مساءً

دعت الجامعة الوطنية لموظفي التعليم المنضوية تحت لواء الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، الحكومة والوزارة إلى احترام الحق في التظاهر السلمي وتحمل مسؤوليتهما في ابعاد المقاربة الأمنية وحماية نضالات الشغيلة التعليمية، معلنة استنكارها اللجوء للمقاربة الأمنية القمعية في التعاطي مع نضالات الشغيلة التعليمية وفئاتها المتضررة وإعلان تضامنها المطلق مع ضحايا هذه المقاربة من نساء ورجال التعليم .

وطالبت الجامعة بالعودة الى المبادرة التي تمخضت عن لقاء 13 ابريل والإشراك الفعلي للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد من اجل ايجاد صيغة منصفة لطي هذا الملف مع الالتزام بمقتضيات مخرجات ذلك اللقاء من خلال كافة إيقاف كافة الإجراءات التعسفية التي قد تنقل الاحتقان إلى داخل المؤسسات التعليمية وتوسع دائرته عِوَض استيعابه وإنهائه.

ودعت الجامعة، الوزارة الوصية بإيجاد حل عادل ومشروع للطي النهائي لملفي الأساتذة معتقلي الزنزانة 9 والأساتذة حاملي الشهادات العليا وباقي الفئات التعليمية.  دعوتها الوزارة الوصية بالرجوع إلى طاولة الحوار من أجل ايجاد حلول عادلة ومنصفة تلبي طموح الشغيلة التعليمية وفئاتها المتضررة.

وأكدت الجامعة تشبثها بإنصاف جميع مكونات الشغيلة التعليمية، مجددة عزمها على الرد النضالي المسؤول عن كل استهتار يمس بحقوق ومطالب الشغيلة التعليمية، ودعت مناضليها ومناضلاتها وعموم الشغيلة التعليمية إلى الالتفاف حول العمل النقابي الجاد والمسؤول والاستعداد لإنجاح المحطات النضالية التي سيعلن عنها لاحقا.

بيان استنكاري25 ابريل 2019

2019-04-27 2019-04-27
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

redacteur