المكتب الجهوي للاتحاد بالشرق يحتفل بفاتح ماي في تاوريرت

آخر تحديث : الجمعة 3 مايو 2019 - 4:23 مساءً

نظم الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب بالجهة الشرقية احتفالا بالعيد العمالي الأممي الذي يصادف فاتح ماي 2019 ، بمدينة تاوريرت في خطوته الأولى جهويا بهذا الإقليم تحت شعار ” العمل النقابي الجاد و الحوار الاجتماعي المسؤول مدخل أساس لتحقيق المطالب المشروعة “.

وبعد كلمة ترحيبية من مدير التظاهرة العمالية عبد العزيز بلبشير عضو المكتب الجهوي لجهة الشرق و الكاتب الإقليمي للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب لإقليم تاوريرت ، بالضيوف المتوافدة على إقليم تاوريرت من مكاتب إقليمية ، بوجدة و الناضور و الدريوش و أبركان و جرادة و جرسيف و المكاتب القطاعية للقطاع العام و الخاص، تقدم الأستاذ عزيز اسحاب الكاتب الوطني الجماعات المحلية بكلمة تطرق فيها إلى ما جاء به الحوار الاجتماعي و مساعي الاتحاد الوطني الشغل بالمغرب لتحقيق المطالب المشروعة للشغيلة.

كما أكد على موقف الاتحاد المساند للقضية الفلسطينية والطبقة العاملة الفلسطينية داخل فلسطين وخارجها، ومن خلالها الشعب الفلسطيني، مذكرا بموقف الاتحاد الرافض لأي محاولة لتصفية القضية الفلسطينية من طرف القوى العظمى ومن يدور في  فلكها لصالح الكيان الصهيوني الغاصب.

وفي كلمة المراة النقابية و التي تفضلت بقرائتها الأستاذة مسعودي الكاتبة الجهوية لجهة الشرق للتكوين المهني ، وضحت من خلالها الظلم الخطير الذي تعاني منه المرأة النقابية و الموظفة و العاملات و الحيف الذي مازات تعاني منه المراة بصفة عامة، داعية إلى إنصاف المرأة العاملة.

وفي كلمة له خلال المظاهرة، دعا الدكتور عبد العزيز أفتاتي إلى تحسين أوضاع العمال، وظروف الشغل وتفعيل النصوص القانونية الضامنة للحريات النقابية.

من جانبه تطرق الأستاذ محمد بوعسرية الكاتب الجهوي لجهة الشرق، إلى معانات شغيلة القطاع الخاص و القطاع العام بالجهة الشرقية ، لاسيما فيما يتعلق بالتضييق على الحريات النقابية أو الحصول على المكاسب القانونية و كذا الطرد التعسفي الذي طال عددا مهما من العمال بالقطاع الخاص.

واختتمت التظاهرة بتنظيم مسيرة حاشدة انطلقت من ساحة وداد حيث نظم المهرجان الخطابي ، في اتجاه شارع محمد الخامس عبر شارع علال بن عبد الله .

2019-05-03
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

redacteur