النقابة الوطنية لمستخدمي المؤسسة المحمدية للأعمال الاجتماعية تحتج أمام وزارة العدل

آخر تحديث : الإثنين 6 مايو 2019 - 12:06 صباحًا

قررت النقابة الوطنية لمستخدمي المؤسسة المحمدية للأعمال الاجتماعية لقضاة وموظفي العدل المنضوية تحت لواء الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، الانسحاب من الاجتماع بالإدارة، وتنظيم وقفة إحتجاجية إنذارية أمام مقر وزارة العدل و ذلك يوم الإثنين 06 ماي 2019.

وأكدت النقابة أن قرار الاحتجاج يأتي بعد استنفاد جميع سبل الحوار مع الإدارة الجديدة و نظرا لتماطلها في تنفيذ هذا الإتفاق، بالإضافة لعدم تقديمها لأي جديد يتعلق بهذا الملف، مؤكدة أنها ستتخذ أشكال نضالية تصعيدية إلى غاية الاستجابة لكل مطالبها و على رأسها إطلاق سراح مشروع التعديلات الخاصة بالنظام الأساسي إلى حيز الوجود.

هذا وأكدت النقابة انها طرحت نقطة وحيدة في جدول أعمال هذا الاجتماع، تتمثّل في مآل  مشروع تعديل النظام الأساسي الخاص بالمستخدمين و قد تم التذكير بمحضر الاتفاق ليوم 19 يونيو 2018 و الذي التزمت فيه إدارة المؤسسة بعرضه على أنظار نقابتنا في أجل أقصاه 10 أيام من تاريخ توقيع المحضر المذكور.

ودعت النقابة الجميع إلى رص الصفوف و المشاركة بكثافة في هذا الشكل النضالي الإنذاري في أفق تسطير برنامج تصعيدي دفاعا عن حقوقنا العادلة و المشروعة.

2019-05-06 2019-05-06
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

redacteur