نقابة مستخدمو المؤسسة المحمدية للأعمال الاجتماعية تصعد ضد وزارة العدل

آخر تحديث : السبت 11 مايو 2019 - 1:25 صباحًا

استنكرت النقابة الوطنية لمستخدمي المؤسسة المحمدية للأعمال الاجتماعية لقضاة وموظفي العدل المنضوية تحت لواء الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب،  أسلوب الحوار الذي تنهجه إدارة المؤسسة بدعوة أن النقابة ليست لها الشرعية للتفاوض على طاولة الحوار، معتبرة ذلك خرقا سافرا للقوانين الجاري بها العمل.

ونددت النقابة خلال الاجتماع الاستثنائي لمكتبها الوطني الخميس 9 ماي 2019، بالتعامل اللامسؤول وغير الجدي للوزارة مع الملف المطلبي لمستخدمي المؤسسة، واستمرارها في التجاهل التام والتدهور الذي آلت إليه أوضاع المستخدمين المادية و الإدارية، مؤكدة خوضها لوقفات احتجاجية لمدة ساعة كل يوم ثلاثاء من شهر ماي 2019 أمام مقر المؤسسة بالرباط لمدة ساعة ابتداء من الساعة الحادية عشر صباحا، وخوض وقفة احتجاجية يوم الثلاثاء 11 يونيو 2019 أمام مقر وزارة العدل لمدة ساعة ابتداء من الساعة الحادية عشر صباحا.

وأكدت النقابة أنها سترفع مذكرة مطلبية للسيد الوزير بصفته رئيس مجلس التوجيه والمراقبة تهم جميع التعديلات الخاصة بالنظام الأساسي الخاص بالمستخدمين،  ومن بين اهم تلك النقط، حدف السلالم الدنيا 6 و 7 بشروط.، وتعميم الترقية الاسثتنائية على جميع المستخدمين، وادماج حاملي الشواهد والديبلومات في الإطار المخول لهم، والزيادة في الأجور بدون احتساب الزيادة الأخيرة المعلن عنها من طرف الحكومة.

2019-05-11
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

redacteur